الصفحة الأولى - القرآن الكريم - الرئيسية -الناشر -دستور المنتدى -صبر نيوز -المنتديات -صبر-صبرفي اليوتيوب -سجل الزوار -من نحن - الاتصال بنا -دليل المواقع

نضال و مقالات و دراسات و بحوث عن الجنوب العربي

مع الشرعية ولكننا ضد الإرهاب - بقلم - عبده النقيب

article thumbnail

" التاريخ يعيد نفسه" احداث التاريخ تظهر في المرَّة الأولى في شكل مأساة، وفي المرَّة [ ... ]


مناوئ المجلس الانتقالي : معارضة ام ثورة مضادة ؟ - بقلم - عبده النقيب

article thumbnail

علمتنا دروس الماضي ان ليس كل من يعارض سيئ بل ان بعضهم هم الأكثر نقاء من الشرفاء الذ [ ... ]


اليوم يومك ياجنوب:

article thumbnail

ألف ألف مبروووك لشعب الجنوب العربي اعلان قيادته الموحدة 
والتهاني الخالصة لرئيس و  [ ... ]


الدراسات العامة

قرار رقم 1 اعلان هيئة رئاسة المجلس السياسي الانتقالي الجنوبي

article thumbnail

نص القرار:
بعد الإطلاع على على إعلان عدن التاريخي الصادر في العاصمة عدن بتاريخ 4 ماي [ ... ]


بيان تأييد "تاج" لإعلان عدن التاريخي

article thumbnail

بسم الله الرحمن الرحيم
تاج عدن
يتقدم التجمع الديمقراطي الجنوبي "تاج" قياده وقواعد ب [ ... ]


كلمة القائد عيدروس الزبيدي في المليونية 4مايو2017م

article thumbnail

في المليونية الجنوبية 4مايو2017م التي اقيمة في عدن وفوضة اللواء عيدروس الزبيدي زعيم [ ... ]


البحوث العامة

استقبال رمضان ووداعه في الجذور(4)-بقلم - د- محمد فتحي راشد الحريري

article thumbnail

رحم الله ابن الجوزي إذ كان يقول بعد انتصاف الشهر الفضيل ومقاربته على الرحيل :
 " أيه [ ... ]


استقبال رمضان ووداعه في الجذور (3)-بقلم - د- محمد فتحي راشد الحريري

article thumbnail

شهر رمضان خير الشهور ، يغفر الله فيه الذنوب ويعتق فيه الرقاب ويفتح أبواب الجنان وي [ ... ]


المُتَوفِّي أم المتوفَّى والجذور - بقلم - د- محمد فتحي راشد الحريري

article thumbnail

في الجذور نقول المتوفِّي والمتوفَّى ، وهما من الجذر الثلاثي ( و ف ى ) .
 
وتُوُفِّيَ ف [ ... ]


SBR:تقرير اللجنة الأمنية للحراك الجنوبي...خطة القضاء على الحراك السلمي صيغة PDF طباعة أرسل لصديقك
دراسات وبحوث عن الجنوب - تقاريرودراسات
نشرها :مركز (صبر-SBR) للإعلام والدراسات   
الأحد, 11 أبريل 2010 04:25

عمل نظام صنعاء منذو اليوم الأول لحركة النضال السلمي الجنوبي على احتوائها والقضاء عليها وسخر كل إمكانياته كدولة من جيش وأمن واستخبارات ومال وإعلام وسفارات ومختلف أجهزة السلطة الأخرى .

 

وقد أسندت هذه المهمة للأمن القومي برئاسة العميد عمار محمد عبدا لله صالح ابن اخو الرئيس أليمني و شكلت لهذا الغرض دائرة خاصة و إنشاء لها فروع في الأمن السياسي والخارجي والمحافظات الجنوبية والسفارات الخارجية وبالذات حيث يتواجد وينشط الجنوبيين وتم اعتماد ميزانية استخبارتية لهذا الغرض تفوق (57) مليار ريال يمني وتمثله ابرز المجالات والوسائل ألمتبعه للقضاء على الحراك الجنوبي من خلال التالي:

1-    قمع ألحراك السلمي عسكريا واعتقال ومطاردة قيادات و نشطا الحراك وأدى ذلك ولازال إلى قتل وجرح واعتقال الآلاف من الجنوبيين .

2-    محاولة شراء  من يمكن شراءه من نشطا وقيادات الحراك الجنوبيين وبشكل عام من خلال المال والهبات والمناصب.

3-    اختراق المظاهرات والحراك من خلال رجال الأمن القومي والعناصر ألمواليه بهدف زعزعة وتشويه  الحرك وتمثل ذلك من خلال رفع الشعارات التي تستنفز الشماليين  وقد التقطت صور تثبت اشتراك عناصر الأمن والقوات الخاصة  بالمظاهرات وترديد مثل هذه الشعارات وكذلك العمل على جر الحراك للاصطدام المسلح وإعمال الشغب والعنف والتقطع واستهداف أبناء المناطق الشمالية ومحلاتهم وعمل النظام على توظيف هذا بشكل جيد ونجح بتحريض الشارع الشمالي بصورة ملفتة و مما يساعده في ذلك وجود بعض الجنوبيين الذين ينقادون وراء هذه الإعمال أكان بتكليف من قبل النظام أو بدون وعي مثل  أولئك البلاطجه والفوضويين ، وما يوكد ضلوع النظام بهذه الإعمال عدم قيامة بالقبض على من قاموا بهذا  الجرائم وتقديمهم للمحاكمة.

4-    بث الإشاعات الدعائية والتحريض لخلق خلافات وافتعالها داخل الحراك وقيادته وتغذية أي تباينات والعمل على نبش و تغذية خلافات الماضي وقضايا الفتن والثأر وتخويف الناس من عودة الحزب الاشتراكي للحكم وكذلك عودة السلاطين الخ.......

5-    محاولة إلصاق القاعدة بالحراك وبرز هذا العمل بشكل خاص بعد أنضمام الشيخ طارق ألفضلي الذي لم يذكروا ماضية عندما كان عضو لجنه دائمة بالموتمر الشعبي العام إلا بعد انضمامه للحراك وعملت السلطة على تسريب معلومات وحملة إعلامية عن القاعده وعلاقتها بالحراك و ما حدث بالمعجلة و شبوه بناء على معلومات قدمتها السلطة للأمريكان ، وحاولة  الزج بعناصرها في المظاهرات وتصويرها إلا إن هذه أللعبه انكشفت وانقلب السحر على الساحر ومع ذلك يتطلب الحذر واتخاذ مواقف صارم من القاعده ورفض وجودها في الجنوب و إدانتها ونبذها .

6-    محاولة النظام لخلق فتنه بين الجنوبيين من خلال الدفع ببعض الضباط والمسؤليين الجنوبيين للاصطدام مع أهلهم ومناطقهم ((الضالع)) وكذلك إنشاء لجان الدفاع عن الوحده وتمويلها وتسليحها .

7-    كسب جواسيس ومخبرين جنوبيين وتجنيدهم داخل الحراك لرفع المعلومات عن نشاط الحراك وتحركات قيادته و النشطاء ورصد تحركاتهم ومعرفة أماكن تواجدهم وهنا ينبغي فضح هولائي العملاء وإبلاغ أهلهم لضغط عليهم .

8-    تشكيل فرق الموت والقناصة لاستهداف القيادات و النشطاء ومما يؤكد ذلك إن اغلب الشهداء كانت إصاباتهم في الرأس وفي القلب .

9-    إعطاء توجيهات عليا لتعذيب وإذلال المعتقلين بل تصفيتهم في السجون كما حدث للشهيد فارس طماح والشهيد اسعد سالم حسن حداد وربط عدم أطلاق أي معتقل إلا بواسطة الرئيس شخصيا وكذلك محاولة تسميم المعتقلين كما حدث للمناضل الكبير حسن باعوم .

10-  ترك الجر حاء ينزفون بدون إسعاف وعلاج وأخذهم من المستشفيات للسجون دون علاج وهم ينزفون   بل وسحلهم و إهانتهم بعد اغتيالهم كما حدث مع الشهيد البطل الحدي قاموا بسحبه وهو حي يلفظ أنفاسه الاخيره والشهيد عمر عبد العزيز الصبيحي الذي اخذ من غرفة العمليات ألمركزه الى الموت في صنعاء والشهيد سيف علي غالب الذي ترك ينزف حتى الموت ومن ثم دهسه بسيارات المجرمين الذين نفذو حادثة الاغتيال وغيرة كاسياسة لهذا النظام الفاشي.

11-  القيام بحرب إعلامية ضد الحراك وقياداته من خلال قنوات وصحف ووسائل إعلام السلطة والتعتيم الإعلامي عن كل ما يجري في الجنوب ومنع الإعلام والقنوات من تغطية الاحداث .

12-  حجب و إغلاق  الصحف والمواقع الإخبارية الجنوبية التي تغطي الحراك  وفي مقدمتها صحيفة الأيام والطريق وكذلك الاستيلاء على موقع قناة عدن في مدار النايلسات .

13-  متابعة ورصد نشطاء  الحراك في الخارج و إرسال عناصر الأمن القومي إلى البلدان التي يتواجد بها أبناء الجنوب لمتابعتهم أضافه إلى تقديم كشوفات و أسماء لنشطاء الحراك تحت مبرر أنهم مطلوبين امنيا وتم فتح محلات وشراء سيارات أجره  وتشكيل  لجان الدفاع عن الوحدة في الخارج لهذا الغرض ولتغطية نشاطهم.

14-  محاولة إخراج مسيرات في الداخل والخارج لتأييد الوحده وضد الحراك إلا أنها فشلة .

15-  استغلال سلوكيات بعض الجنوبيين الغير مستقيمين و الذين يتعاطون الخمر ولهم ممارسات فوضوية و إلصاقهم بالحراك بهدف تشويهه و استنفار وتأليب رجال الدين وغيرهم

16-  الدخول على المواقع الالكترونية الجنوبية واليمنية التي تتناول أخبار الجنوب والحراك والتعليق عليها باتجاه تشويه الحراك وسب القيادات الجنوبية وسب الشماليين بانتحال أسماء جنوبيه وهذا يتطلب التنبيه من عدم الانسياق ورائها .

17-  مراقبه الاتصالات على صعيد الداخل والاتصالات من الخارج ويجب الاشاره إن بعض المغتربين تم اعتقالهم وفقا للاتصالات و استخدمت هذه الاتصالات في محاكمة بن فريد وعلي منصر وغيرهم.

18-  محاولة ضرب المناطق ألجنوبيه والتفرد بها منطقة تلو أخرى كما حدث في الضالع ومحاصرتها وتجويعها وإذلالها وقطع الكهرباء والاتصالات والتموين  وتوقيف الدراسة وفرض حالة طوارئ ومنع التنقل داخل وخارج المنطقة وهنا ينبقي التنبيه إن لا نعطي النظام فرصه للتفرد بالمناطق منطقه  تلو الأخرى .

إن تناولنا لهذا الموضوع هو بقصد كشف خطط النظام لمحاولة ضرب الحراك وتشويهه والتنبيه إلى عدم الانقياد وراء مايخطط  له واخذ الحيطة والحذر

يجب أن نوكد إن كل هذه الممارسات بمافيها القمع والبطش لن ترهبنا بل  تزيدنا قوه وعزيمه وإصرار على مواصلة النضال حتى نستعيد وطنا وحريتنا المسلوبه .

وما النصر إلا من عند الله

صادر عن اللجنة الأمنية للحراك السلمي الجنوبي

 

آخر تحديث الأحد, 20 مايو 2012 12:01