الصفحة الأولى - القرآن الكريم - الرئيسية -الناشر -دستور المنتدى -صبر نيوز -المنتديات -صبر-صبرفي اليوتيوب -سجل الزوار -من نحن - الاتصال بنا -دليل المواقع

نضال و مقالات و دراسات و بحوث عن الجنوب العربي

مع الشرعية ولكننا ضد الإرهاب - بقلم - عبده النقيب

article thumbnail

" التاريخ يعيد نفسه" احداث التاريخ تظهر في المرَّة الأولى في شكل مأساة، وفي المرَّة [ ... ]


مناوئ المجلس الانتقالي : معارضة ام ثورة مضادة ؟ - بقلم - عبده النقيب

article thumbnail

علمتنا دروس الماضي ان ليس كل من يعارض سيئ بل ان بعضهم هم الأكثر نقاء من الشرفاء الذ [ ... ]


اليوم يومك ياجنوب:

article thumbnail

ألف ألف مبروووك لشعب الجنوب العربي اعلان قيادته الموحدة 
والتهاني الخالصة لرئيس و  [ ... ]


الدراسات العامة

قرار رقم 1 اعلان هيئة رئاسة المجلس السياسي الانتقالي الجنوبي

article thumbnail

نص القرار:
بعد الإطلاع على على إعلان عدن التاريخي الصادر في العاصمة عدن بتاريخ 4 ماي [ ... ]


بيان تأييد "تاج" لإعلان عدن التاريخي

article thumbnail

بسم الله الرحمن الرحيم
تاج عدن
يتقدم التجمع الديمقراطي الجنوبي "تاج" قياده وقواعد ب [ ... ]


كلمة القائد عيدروس الزبيدي في المليونية 4مايو2017م

article thumbnail

في المليونية الجنوبية 4مايو2017م التي اقيمة في عدن وفوضة اللواء عيدروس الزبيدي زعيم [ ... ]


البحوث العامة

استقبال رمضان ووداعه في الجذور(4)-بقلم - د- محمد فتحي راشد الحريري

article thumbnail

رحم الله ابن الجوزي إذ كان يقول بعد انتصاف الشهر الفضيل ومقاربته على الرحيل :
 " أيه [ ... ]


استقبال رمضان ووداعه في الجذور (3)-بقلم - د- محمد فتحي راشد الحريري

article thumbnail

شهر رمضان خير الشهور ، يغفر الله فيه الذنوب ويعتق فيه الرقاب ويفتح أبواب الجنان وي [ ... ]


المُتَوفِّي أم المتوفَّى والجذور - بقلم - د- محمد فتحي راشد الحريري

article thumbnail

في الجذور نقول المتوفِّي والمتوفَّى ، وهما من الجذر الثلاثي ( و ف ى ) .
 
وتُوُفِّيَ ف [ ... ]


الجوع يهدد حياة ملايين اليمنيين - أنور العنسي صيغة PDF طباعة أرسل لصديقك
التقارير والتحقيقات - تقارير و تحقيقات
نشرها :مركز (صبر-SBR) للإعلام والدراسات   
السبت, 19 مايو 2012 14:36

توقع أحدث التقارير الواردة من اليمن تزايدا كبيرا لأعداد النازحين من محافظة أبين الجنوبية الى المحافظات المجاورة هربا من سعير المواجهات الدائرة بين القوات الحكومية ومسلحين ينتمون الى تنظيم القاعدة وجماعات اخرى متشددة متحالفة معها.

وقالت لبنى المان ممثلة برنامج الغذاء العالمي في اليمن في اتصال مع بي بي سي "ان البرنامج يستعد لمواجهة زيادة تتجاوز المائة الف نازح بالإضافة الى نحو مائة واربعين الف يقوم البرنامج حاليا بتوفير بعض المساعدات الغذائية لهم".
يأتى هذا في وقت لايزال اليمن يرزح تحت وطأة أزمة معيشية طاحنة تعود أسبابها في الغالب لسنوات سابقة عدة حيث كانت ست جولات من الحرب بين الجيش اليمني والمتمردين الحوثيين شمال البلاد خلفت وراءها مايزيد على مائتين وخمسين الف نازح.

كما أن الاقتصاد اليمني يعاني في الأساس صعوبات شتى جراء تضاؤل موارده وتضاعف احتياجات سكانه الستة وعشرين مليونا.

ويعتقد البعض ان تردي الاحوال المعيشية لهذا البلد كان في مقدمة اسباب الانتفاضة الشعبية التى شهدها اليمن العام الماضي فيما يرى آخرون ان احداث هذه الثورة الحقت هي الأخرى أضرارا بالغة باقتصاد البلاد.

الأطفال في مقدمة الضحايا

ووفقا لتقارير منظمات دولية متخصصة فإن الأطفال هم الضحية الأكثر تضررا من هذه الأوضاع خصوصا في مناطق الساحل الغربي حيث يعاني اكثر من 31 في المئة من أمراض سوء التغذية بحسب ما ذكره محمد الأسعدي مسؤول الإعلام في منظمة اليونسيف في مقابلة مع بي بي سي.

وأخطر الأمراض هو غياب النمو الطبيعي لأجسام الأطفال مع مايترتب عليه من تشوهات وفقر في الدم وقصر في القامة وعجز عن مقاومة الأمراض وضعف بدني عام.

المعاناة تمتد كذلك إلى الأمهات اللاتي يفتقرن الى الغذاء الكافي والرعاية الصحية المناسبة.

الغذاء

أما مديرة منظمة أوكسفام في اليمن، كوليت فيرون فقالت في رسالة نشرتها مجلة الفايننشال تايمز البريطانية " إن اليمن يعد اكثر الدول العربية فقرا، ويعيش أزمة جوع شديدة، حيث وصلت معدلات سوء التغذية في بعض المناطق إلى نسب مقاربة لمناطق في الصومال".

وأضافت فيرون في رسالتها " هناك 10 ملايين شخص في اليمن لا يتوفر لهم الغذاء الكافي، بينهم 5 ملايين يشكلون ربع السكان، بحاجة إلى تقديم مساعدة عاجلة، مشيرة إلى أن هناك ارتفاعا في معدل الزواج المبكر، حيث تعمد العائلات إلى تزويج بناتها في سن مبكرة للتخفيف من وطأة الأزمة".

زيادة متوالية

كان البنك الدولي قد أشار منذ أشهر فقط الى أن مايزيد عن سبعة ملايين ونصف المليون من سكان اليمن لا يجدون ما يكفيهم من الطعام الاّ أن ثمة زيادة في عدد المضررين من أزمة الغذاء وإرتفاع أسعاره تقدر بنحو مليونان ونصف المليون شخص.

كما كان بعض الهيئات الدولية وضع اليمن في المرتبة الثالثة بين أكثر دول العالم معاناة من سوء التغذية الآ أن ممثلا عن منظمة يونسيف في اليمن قال إنها اليوم في المرتبة الثانية بعد أفغانستان .

وغداة إرجاء إجتماع لمجلس الأمن الدولي لمناقشة الوضع في اليمن أقر المبعوث الدولي الى هذا البلد جمال بن عمر في مقابلة مع بي بي سي بصعوبة الوضع الإنساني الراهن مشيرا الى استمرار الأمم المتحدة في دعم المحتاجين من السكان بالغذاء.

إلا أنه اعتبر أن التقدم في العملية السياسية الجارية ربما يمثل مفتاحا للخروج من هذا المأزق الأّ أن محللين يرون أن لاتكمن فقط في تأمين الأموال الضرورية لدعم الحكومة اليمنية بل كذلك في فساد بعض أجهزتها وفي غياب البرامج والآليات الفعالة التى  تجعل من عون كهذا دعما لليمنيين جميعا وليس لحكومتهم فقط.


بي بي سي - لندن